ماذا يحدث لجسم المرأة في فترة التبويض

ماذا يحدث لجسم المرأة في فترة التبويض

ماذا يحدث لجسم المرأة في فترة التبويض، التبويض هو عملية إطلاق بويضة ناضجة من مبيض المرأة، وتحدث عادةً مرة واحدة كل شهر، وتكون حوالي 14 يومًا بعد بدء الدورة الشهرية، حبث تبدأ عملية التبويض عندما يُنتج المبيض جريبًا يحتوي على بويضة. ينمو الجريب وينضج تحت تأثير الهرمونات مثل الإستروجين والبروجسترون، وعند نضوج الجريب، يتم إطلاق البويضة منه إلى قناة فالوب، وإذا تم تخصيب البويضة بواسطة حيوان منوي، فقد تزرع في بطانة الرحم وتبدأ في التطور لتصبح جنينا، واذا لم يتم تخصيبها تتحلل وتنزل تحت مايسمى بالدورة الشهرية، ولأكثر تفاصيل حول ماذا يحدث لجسم المرأة في فترة التبويض، تابعوا المقال للأخير.

قد يهمك أيضا:

التهاب عنق الرحم

ماهي أسباب مشاكل النوم أثناء الحمل

ماذا يحدث لجسم المرأة في فترة التبويض

ماذا يحدث لجسم المرأة في فترة التبويض
ماذا يحدث لجسم المرأة في فترة التبويض

يمر جسم المرأة في فترة التبويض بعدة تغييرات وهي كالتالي:

التغيرات الهرمونية:

  • ارتفاع هرمون الاستروجين: بعد انتهاء الدورة الشهرية، يبدأ مستوى هرمون الاستروجين في الارتفاع، ويبلغ ذروته قبل يوم واحد من التبويض. يُحفز هذا الهرمون نمو بطانة الرحم وزيادة إفراز مخاط عنق الرحم.
  • ارتفاع هرمون اللوتين (LH): يرتفع مستوى هرمون اللوتين بشكل حاد في يوم التبويض، مما يؤدي إلى إطلاق البويضة من المبيض.
  • انخفاض هرمون البروجسترون: يظل مستوى هرمون البروجسترون منخفضًا خلال التبويض، ويرتفع بعد إطلاق البويضة إذا تم تخصيبها.

التغيرات في إفرازات المهبل:

  • زيادة الإفرازات: تصبح إفرازات المهبل أكثر وضوحًا وزلقة أثناء التبويض بسبب ارتفاع هرمون الاستروجين.
  • تغير خصائص الإفرازات: تصبح الإفرازات أشبه ببياض البيض، مما يسهل على الحيوانات المنوية السباحة عبر عنق الرحم.

تغيرات في درجة حرارة الجسم:

  • ارتفاع طفيف في درجة الحرارة: قد تلاحظ المرأة ارتفاعًا طفيفًا في درجة حرارة الجسم الأساسية عند التبويض.

ألم التبويض:

  • الشعور بألم خفيف في البطن: قد تشعر بعض النساء بألم أو وخز خفيف في جانب واحد من البطن أثناء التبويض، يُعرف بألم التبويض، نتيجة تمزق الجريب الذي يحتوي على البويضة.

زيادة حساسية الثديين:

  • ألم أو وجع في الثديين: قد تصبح الثديان أكثر حساسية أو وجعًا بسبب ارتفاع هرموني الاستروجين والبروجسترون.

زيادة الرغبة الجنسية:

  • ارتفاع الرغبة الجنسية: يمكن أن تزداد الرغبة الجنسية عند بعض النساء أثناء التبويض بسبب زيادة هرمون الاستروجين.

تغيرات في الرغبة في الطعام:

  • زيادة الشهية لبعض الأطعمة: قد تشعر بعض النساء برغبة أكبر في تناول أطعمة معينة، خاصة تلك الغنية بالكربوهيدرات أو الدهون.

تغيرات في المزاج:

  • تقلبات المزاج: قد تعاني بعض النساء من تقلبات مزاجية أو شعور بالتهيج أو القلق أثناء التبويض.

أعراض التبويض المؤدية للحمل

ماذا يحدث لجسم المرأة في فترة التبويض
ماذا يحدث لجسم المرأة في فترة التبويض

بينما يتطلب الحمل تخصيب البويضة بواسطة حيوان منوي، هناك أعراض للتبويض تشير إلى زيادة فرص الحمل، وتشمل:

1. التغيرات في إفرازات المهبل:

  • زيادة الإفرازات المهبلية: تصبح الإفرازات المهبلية أكثر وضوحًا وزلقة خلال التبويض بسبب ارتفاع هرمون الاستروجين، مما يجعل مخاط عنق الرحم أكثر رطوبة ومرونة، ويسهل على الحيوانات المنوية السباحة عبر عنق الرحم.
  • تغير خصائص الإفرازات: تصبح الإفرازات شبيهة ببياض البيض أثناء التبويض، مما يهيئ بيئة مناسبة لنمو الحيوانات المنوية وزيادة فرص تلقيح البويضة.

2. ألم التبويض:

  • الشعور بألم أو وخز خفيف في البطن: قد تشعر بعض النساء بألم أو وخز خفيف على جانب واحد من البطن أثناء التبويض، ويعرف هذا الألم بـ”ألم التبويض” ويحدث نتيجة تمزق الجريب الذي يحتوي على البويضة.

3. زيادة حساسية الثديين:

  • الشعور بألم أو وجع في الثديين: قد تصبح الثديان أكثر حساسية أو وجعًا أثناء التبويض، نتيجة زيادة هرموني الاستروجين والبروجسترون.

4. زيادة الرغبة الجنسية:

  • الشعور برغبة جنسية قوية: تزداد الرغبة الجنسية لدى بعض النساء أثناء التبويض بسبب ارتفاع هرمون الاستروجين، مما يزيد من التحفيز الجنسي.

5. ارتفاع طفيف في درجة حرارة الجسم الأساسية:

  • زيادة طفيفة في درجة حرارة الجسم الأساسية: قد تلاحظ المرأة ارتفاعًا طفيفًا في درجة حرارة جسمها الأساسية (قياس درجة الحرارة في الصباح) في يوم التبويض.

6. تغيرات في المزاج:

  • تقلبات المزاج: قد تعاني بعض النساء من تقلبات مزاجية أو شعور بالتهيج أو القلق أثناء التبويض.

7. تغيرات في الرغبة في الطعام:

  • زيادة الرغبة في تناول بعض الأطعمة: قد تزداد رغبة المرأة في تناول أطعمة معينة، مثل الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات أو الدهون، أثناء التبويض.

علامات انتهاء فترة التبويض

ماذا يحدث لجسم المرأة في فترة التبويض
ماذا يحدث لجسم المرأة في فترة التبويض

فيما يلي بعض أعراض التبويض التي قد تشير إلى زيادة فرص الحمل:

  • زيادة الإفرازات المهبلية: تصبح الإفرازات أكثر وضوحًا وزلقة خلال فترة التبويض بسبب ارتفاع هرمون الاستروجين، مما يجعل إفرازات عنق الرحم أكثر رطوبة ومرونة، ويسهل على الحيوانات المنوية السباحة عبر عنق الرحم.
  • تغير خصائص الإفرازات: تصبح الإفرازات شبيهة ببياض البيض أثناء التبويض، مما يوفر بيئة مناسبة لنمو الحيوانات المنوية وزيادة فرص تلقيح البويضة.
  • الشعور بألم أو وخز خفيف في البطن: قد تشعر بعض النساء بألم أو وخز خفيف في جانب واحد من البطن أثناء التبويض، يُعرف بألم التبويض، ويحدث بسبب تمزق الجريب الذي يحتوي على البويضة.
  • الشعور بألم أو وجع في الثديين: قد تصبح الثديان أكثر حساسية أو وجعًا أثناء التبويض نتيجة زيادة هرموني الاستروجين والبروجسترون.
  • الشعور برغبة جنسية قوية: تزداد الرغبة الجنسية لدى بعض النساء أثناء التبويض بسبب ارتفاع هرمون الاستروجين، مما يزيد من التحفيز الجنسي.
  • تقلبات المزاج: قد تعاني بعض النساء من تقلبات مزاجية أو شعور بالتهيج أو القلق أثناء التبويض.
  • زيادة الرغبة في تناول بعض الأطعمة: قد تزداد رغبة المرأة في تناول أطعمة معينة، مثل الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات أو الدهون، أثناء التبويض.
قد يعجبك ايضا